منتديات عقيل عطارد

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

تحتوي على معلومات فضائية وفلكية ودراسات عن المجموعة الشمسية والأجرام السماوية والمجرات وكل الذي في الكون من علم الفلك وريادة الفضاء .


    الحلقة 20 في سكتلنديارد

    master
    master
    مدير عام
    مدير عام


    الإقامة : السودان
    الجنس : ذكر
    عدد المشاركات : 609
    كوكب مفضل :
    • عطارد
    • الزهرة
    • القمر
    • الأرض
    • المريخ
    • المشتري
    • زحل
    • أورانوس
    • نبتون
    • بلوتو
    • ترانس بلوتو

    الرصيد : 239828
    السمعة : 0
    تاريخ الإنضمام : 15/01/2016
    أكلات مفضلة : كل ما لذ وطاب ¤ _ ¤
    رأي العضو عن المنتدى : هايل

    الحلقة 20 في سكتلنديارد Empty الحلقة 20 في سكتلنديارد

    مُساهمة من طرف master الإثنين 21 نوفمبر 2016, 08:24

    لم أكن رأيت أبي خلال بضعة الأيام الأخيرة .فوجدته مشغولآ بقضية أخرى غير قضية ليونيدس ...


    ولم أجد بدا من الذهاب إلى تافرنر في مكتبه،وكان أول ما فعلته أنني هنأته على توفيقه في قضية البيت ذي القباب الثلاث ، فتقبل تهنئتي في سرور ولكن لم يبد عليه أنه راض كل الرضى.
    قال:مهما يكن من أمر فقد إكتملت عناصر الإتهام وإنتهى الأمر.
    _هل تظن أن المحكمة ستدينهما ؟
    _من المعتذر التنبؤ بشيء في مثل هذه القضية ..إنها تختلف عن سائر قضايا جرائم القتل في أن الأدلة التي لدينا ليست أدلة مباشرة .وسوف يتوقف الكثير على الإنطباع الذي يتركه المتهمان في نفوس المحلفين .
    _أليست الرسائل دليلآ كافيآ ؟
    _إنها تبدو كذلك لأول وهلة .ففيها عبارات تشير إلى ما سوف ينعم به العاشقان من السعادة بعد موت العجوز ،ولكن بوسع الدفاع أن يزعم أنها عبارات بريئة وأن الزوج كان طاعنآ في السن فمن الطبيعي أن تتوقع زوجته وفاته في أية لحظة .
    يضاف إلى ذلك أنه يحتمل أن يزعم لورانس أنه الفاعل الوحيد وأن بريندا كانت تجهل كل شيء..كما يحتمل أن يحدث العكس.أو أن يعترف بأن الجريمة إرتكبت بإتفاقهما معآ .
    _وما رأيك أنت ؟
    _ليس لي رأي على الإطلاق .لقد جمعت الحقائق وكتبت تقريرآ إلى النائب العام ،وقرر النائب العام أن هناك ما يبرر تقديمها للمحاكمة.لقد أديت واجبي.ولا شأن لي بما يحدث بعد ذلك.
    وشعرت من حديثه أنه غير مقتنع تمامآ بالإتهام الموجه إلى بريندا وصديقها .وكدت أن أصارحه بذلك لولا أن دق جرس التليفون في هذه اللحظة فتناول تافرنر السماعة.وأصغى .ثم قال لي :
    _إنك مطلوب لحديث تليفونو في مكتب أبيك .
    فهرولت إلى مكتب أبي الذي بادرني بقوله :
    _إنها الآنسة صوفيا ليونيدس ..يبدو أن الأمر عاجل .
    فتناولت السماعة وأنا أتوقع سماع نبأ إعتداء جديد على جوزيفين .
    _ألو ..صوفيا؟
    _أهذا أنت يا تشارلس؟
    كانت في صوتها نبرة يأس وقلق ...
    قالت :إن المشكلة لا تزال قائمة ..والقاتل مازال في البيت.
    _ماذا تعنين ؟هل حدث شيء لجوزيفين .
    _كلا ..ليست جوزيفين..أنها " ناني ".
    _ناني ؟
    _نعم ..كانت هناك بقية من " الكاكاو " في قدح جوزيفين فلم تشأ ناني إهدارها وشربتها .
    _مسكينة ناني ..هل حالتها سيئة ؟
    فقالت صوفيا بصوت متهدج :
    _ إنها ماتت *
     **منتديات عقيل عطارد
    ‎عالم بلا نهاية‏*‏‏*‏

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 01 مارس 2024, 10:25